المركز الإعلامي  >>  الأخبار  >>  تفاصيل الموضوع

زيارة وفد من كلية الهندسة الكهربائية بالجامعة الإسلامية لمحطة تحلية مياه البحر بالوسطى.

  • 10/17/2019

قام وفد من طلاب كلية الهندسة الكهربائية والنظم الذكية بالجامعة الإسلامية برئاسة د. محمد عبد العاطي مدير مركز الأبحاث والمشاريع بالجامعة ود. حاتم العايدي من قسم الهندسة الكهربائية والنظم الذكية بزيارة مقر محطة تحلية المياه بدير البلح وذلك ضمن فعاليات مشروع تهيئة خريجي كلية الهندسة لمواكبة احتياج سوق العمل في مجال الطاقة والمدن الذكية الممول من البنك الدولي وبشراكة كلا من مصلحة مياه بلديات الساحل وشركة ميجاباور وشركة أوريدو حيث يستهدف المشروع طلاب وخريجي كلية الهندسة المهتمين بتطبيق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ICT في حل قضايا الطاقة.
من جانبه قال د. دكتور محمد عبد العاطي أن الهدف من زيارة محطة التحلية إطلاع طلبة المستوى الخامس والثاني بكلية الهندسة الكهربائية على تطبيقات عملية لها علاقة بأنظمة التحكم المبرمج والأنظمة الذكية، وأن يستفيد طلاب المساق من رؤية نظام عملي واقعي يستطيع فيما بعد تطبيق محاكاته في المختبر.
وأشار د. عبد العاطي أن أهمية الزيارة تأتي كون مصلحة مياه بلديات الساحل صاحبة خبرة وباع طويل في الأتتمه والنظم الذكية وإدارة محطات التحلية الحديثة وهذه فرصة رائعة للطلاب للاطلاع عن قرب بتطبيقات عملية واقعية في هذا المجال.
من جانبه قال د. حاتم العايدي أن الزيارة كانت اختيار موفق وأصابت الجميع بالانبهار لحداثتها ودقة نظام الأتمتة المعمول به في هذه المحطة، مضيفا أن للمحطة نظام متكامل مميز وفرصة كبيرة وحقيقية لطلابنا أن يطلعوا على نظام متكامل بهذا الحجم مشيرا الى أن مصلحة المياه قفزت قفزة نوعية في آخر ثلاث سنوات في هذا المجال ولا يوجد فعليا مؤسسة أو مصنع في القطاع يعمل بهذا المستوى.
وكان في استقبال الوفد م. أحمد الرباعي مسؤول الصيانة والتشغيل بمحطات التحلية والذي قام بعمل شرح وافي لأعضاء الوفد لالية عمل المحطة بما يشمل مختلف مراحل عملية تحلية مياه البحر وكذلك نظام التحكم بالمحطة. وفي هذا السياق أشاد م. الرباعي بالعلاقة الوطيدة بين المصلحة وجامعات قطاع غزة عموما والجامعة الإسلامية خصوصا حيث تولي مصلحة المياه اهتماما خاصا بالزيارات الدورية لطلابها للتعرف على تقنية تحلية المياه بشكل عام وأنظمة التحكم الآلية بها بشكل خاص.
وفي ختام الزيارة قام الوفد بشكر مصلحة المياه على حسن الاستقبال والعرض المسهب لآلية عمل المحطة.