المركز الإعلامي  >>  الأخبار  >>  تفاصيل الموضوع

مركز الأبحاث والمشاريع يعقد ورشة عمل حول العمل الحر في غزة

  • 05/03/2015

نظم مركز الأبحاث والمشاريع في كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية ورشة عمل بعنوان: " العمل الحر في غزة "، وانعقدت الورشة في قاعة المؤتمرات مبنى طيبة للقاعات الدراسية، بحضور الدكتور أيمن أبو سمرة –منسق ورشة العمل، والمهندس عبد الناصر عبد الهادي – مدير مركز الأبحاث والمشاريع، والمهندس تيسير شقلية – اختصاصي برنامج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بمؤسسة "Mercy corps" ، والمهندس محمد عويضة –مهندس حاسوب يعمل في مجال العمل الحر، والمهندس صلاح أحمد – مدير شركة أفاتار لتكنولوجيا المعلومات ، والمهندس عبد الله بعلوشة –مهندس حاسوب ومقدم الورشة، ولفيف من طلبة قسم هندسة الحاسوب.

وأشار المهندس عبد الهادي إلى أهمية العمل الحر، مبيناً إسهاماته في تقليل نسبة البطالة في قطاع غزة بشكل خاص وفي فلسطين بشكل عام، وذلك بعد أن أصبحت البطالة مشكلة أساسية تطرق جميع الأبواب للشباب الخريجين والمثقفين وغير المتعلمين والمهنيين والفنيين، كما أشار إلى ضرورة البحث عن حلول فعّالة ومؤثرة.

وتحدث المهندس شقلية عن ماهية العمل الحر وأهميته، نوه إلى  دور أكاديمية العمل الحر التي أسستها مؤسسة  "Mercy corps" وإحصاءاتها وجهودها في هذا المجال.

وحثً المهندس عويضة الشباب على الانخراط في مجال العمل الحر، وأوضح أن لكل شخص مهاراته وقدراته الخاصة التي تميزه عن غيره، وأن العمل الحر يفتح له آفاقاً واسعة لتطوير هذه المهارات والقدرات. واختتم المهندس عويضة حديثه قائلاً:" إن العمل الحر يستهلك الكثير من الوقت والجهد والضغط النفسي والجسدي وقد يكون على حساب العلاقات الاجتماعية في بداياته ولكنه في نهاية المطاف يستنفذ وقتاً وجهداً مثله مثل أي وظيفة رسمية.

وبيَن المهندس أحمد أن الحالة الاجتماعية للشخص لا تؤثر على الدافع الداخلي ورغبته في العمل الحر، ونوه إلى أن عدم الاستقرار الوظيفي هو مصدر القلق لمن يعمل في هذا المجال.

وأوصى المشاركون في الورشة الطلبة بتطوير مهارات الاتصال لديهم، والتواصل عبر مواقع العمل الحر، وتطوير مهارات كتابة Cover letter و Proposal ، ورفع مستوى مهارات التحدث باللغة الانجليزية.